علاج البقع البيضاء في الوجه لبشرة صافية موحدة اللون

تعد مشكلة بقع الوجه والتصبغات أحد أشهر مشكلات البشرة على مستوى العالم؛ فنجد بعض النساء يعانين البقع الحمراء في أماكن حب الشباب، وأخريات تزعجهن بقع الكلف بنية اللون، وأخريات يعانين البقع البيضاء في الوجه

تؤثر البقع البيضاء على نفسية النساء أكثر من باقي أنواع تصبغات الوجه، بسبب اعتقاد كثير من الناس أن هذه البقع معدية، على عكس حقيقة أغلب هذه البقع التي لا تنتقل بالتلامس إلى المحيطين.

نتطرق في هذا المقال إلى أنواع البقع البيضاء ونفهم كيفية علاج البقع البيضاء في الوجه، فتابعي معنا…

أسباب البقع البيضاء:

تتعدد أسباب ظهور البقع البيضاء في الوجه، نذكر منها:

التهابات الوجه:

تؤثر الالتهابات على كفاءة الخلايا المنتجة لصبغة الميلانين، لذلك من الوارد أن تلاحظي ظهور بقع بيضاء في أماكن الالتهابات بعد شفائها.

تحتاج هذه البقع إلى علاج بسيط وتختفي مع مرور الوقت بعد استعادة الخلايا المنتجة للميلانين إلى كفاءتها.

البهاق:

يظهر مرض البهاق نتيجة اضطراب مناعي يسبب مهاجمة الجهاز المناعي للخلايا المنتجة للميلانين، وبناء على ذلك تظهر بقع خالية من الصبغة تكون ناصعة البياض مقارنة بالبشرة المحيطة بها.

وعلى الرغم من اعتقاد كثير من الناس أن البهاق مرض معدي، فإنه لا ينتقل إلى المحيطين أو يعديهم بأي طريقة فهو مرض مناعي لا ينتقل بالتلامس أو التعامل اليومي.

التينيا الملونة:

تظهر بقع التينيا بسبب إصابة البشرة بفطر التينيا، وقد تظهر البقع بلون أغمق من البشرة المحيطة بها أو أفتح قليلا في هيئة بقع بيضاء.

وتحتاج هذه البقع إلى العلاج المضاد للفطريات بعد الفحص الدقيق من قبل طبيب أمراض الجلدية.

سوء التغذية:

تتحكم العادات الغذائية في وظائف جميع خلايا الجسم، ويظهر تأثير سوء التغذية بوضوح على حالة الجلد الصحية.

يفتقر الغذائي غير الصحي إلى الفيتامينات والمعادن الهامة لصحة البشرة وسلامتها، وبناء على ذلك يؤثر نقص الفيتامينات على إنتاج الميلانين من خلايا البشرة.

ويعد نقص فيتامين أ (المتوفر في الخضروات الطازجة الملونة) أحد أهم أسباب ظهور البقع البيضاء في الوجه في حالة تعرف بالنخالة البيضاء.

كذلك تتأثر كفاءة عمل الخلايا الصبغية في البشرة بنقص فيتامين سي ونقص مركب فيتامين ب ونقص الحديد في حالة الإصابة بالأنيميا.

علاج البقع البيضاء في الوجه:

يختلف علاج البقع البيضاء في الوجه على حسب سبب البقع الأساسي، ولكن عموما تفيد هذه النصائح في الوقاية من البقع وتحسن نتائج الأدوية التي يصفها الطبيب، نذكر من هذه النصائح:

  1. الاهتمام بتناول الغذاء الصحي الغني بفيتامين أ وفيتامين سي ومركب فيتامين ب.
  2. الاهتمام بشرب الماء بكميات كافية على مدار اليوم للحفاظ على حيوية الخلايا المنتجة لصبغة الميلانين.
  3. تجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس دون وضع كريمات الوقاية من الشمس، لتجنب تأثير أشعة الشمس على خلايا الجلد الصبغية.
  4. استشارة الطبيب في طريقة التعامل الصحيحة مع البقع البيضاء لعلاجها على نحو سليم، بدلا من تجربة وصفات قد تضر جلدك وتؤخر من علاج هذه البقع.
  5. الاهتمام بروتين العناية بالبشرة الذي يغذي خلايا البشرة وينظم إفراز صبغة الميلانين، مثل منتجات ناتافيس الطبيعة المحتوية على أفضل المواد الطبيعية المغذية للبشرة، وتعتمد على تركيبات متطورة تخترق الجلد بسهولة لترطب البشرة وتعيد لها الشباب والحيوية.

تعرفي أيضا علي: سيروم هيالورونيك أسيد

في الختام عزيزتي تذكري أن أهم خطوة في علاج البقع البيضاء في الوجه هي تحديد سبب هذه البقع بالفحص الطبي، واختيار منتجات العناية بالبشرة بحرص؛ بحيث تتميز بالجودة العالية ولا تضر خلايا البشرة ويا حبذا لو اخترتِ منتجات غنية الهيالورونيك أسيد الذي يحارب علامات التقدم في العمر.

 

Leave a comment

جميع التعليقات تراجع قبل نشرها