الطريقة الصحيحة لغسل الوجه

تبدأ نصائح العناية بالبشرة بالنصيحة الذهبية الخاصة بغسل الوجه صباحا ومساء، ويحدثنا كثير من أطباء الجلدية عن أهمية غسيل الوجه، ولكن ما هي الطريقة الصحيحة لغسل الوجه؟

على الرغم من أننا نغسل وجهنا يوميا منذ الصغر لكن هل فكرتِ عزيزتي بخطوات غسل الوجه الصحيحة؟ ربما يكون الموضوع غريب حقا أن نتعلم خطوات عادة نفعلها منذ الصغر ولكن ما المانع في أن نتعلم التفاصيل الدقيقة الخاصة باعتناء البشرة حتى نصل إلى النتائج المبهرة؟

الطريقة الصحيحة لغسل الوجه

إزالة المكياج قبل غسل الوجه:

تعد الخطوة الأولى في غسل الوجه بطريقة صحيحة هي استخدام مزيل المكياج للتخلص من المكياج من على سطح البشرة.

تحتاجين لاختيار نوع مزيل مناسب لنوع المكياج المستخدم، بمعنى أن تختاري مزيلا له قوام زيتي إذا كنتِ تستخدمين المكياج المقاوم للماء، واختاري مزيلا له قوام مائي في حالة وضعك لمساحيق التجميل العادية.

ضعي بعض من مزيل المكياج على قطنة نظيفة وابدئي بإزالة مكياج العينين أولا، ثم مرري القطنة على باقي وجهك.

اغسلي يديكِ أولا:

قبل أن تغسلي وجهك اغسلي يديكِ جيدا لتتجنبي انتقال الأوساخ والبكتيريا من يديكِ إلى وجهك ومن ثم تحمي وجهك من الإصابة بالحبوب والبثور.

ضعي غسول الوجه:

احرصي على اختيار غسول مناسب لتنظيف الوجه بعمق ولطف في نفس الوقت، ولا تستخدمي الصابون العادي لغسل وجهك فهو غير مناسب تماما للوجه.

يعد غسول الوجه الطبيعي أفضل اختيار لتنظيف الوجه خصوصا الغسول الخالي من الكبريتات والبارابين والزيوت المعدنية والمواد الحافظة.

تجدين غسولا فاخرا من إنتاج ناتافيس لمنتجات العناية بالبشرة الطبيعية يناسب جميع أنواع البشرة، ويجدد خلاياها لغناه بفيتامين سي المضاد للأكسدة.

وزعي الغسول على وجك المبلل وافركيه في حركات دائرية لتنظفيه بعمق وتنشيط الدورة الدموية في نفس الوقت.

انتبهي لدرجة حرارة الماء:

تعتقد بعض الفتيات أن مسام الوجه تتفتح جيدا وتصبح نظيفة عند استخدام الماء الساخن في غسل الوجه.

بينما تسبب المياه الساخنة التهاب الوجه وتضر بالمسام الواسعة، لذا نجد أن أطباء الجلدية ينصحون دائما بالابتعاد عن غسل الوجه بالماء الساخن أو البارد جدا ويفضلون استخدام الماء الفاتر كونه أكثر لطفا على البشرة.

جففي وجهك بمنشفة ناعمة:

تظن بعض السيدات أن ترك الماء على الوجه ليجف بفعل الهواء يسهم في ترطيب الوجه!

وهذا المعتقد خاطئ تماما فتجفيف الوجه بالهواء يعرضه للجفاف، لذا من الأفضل تجفيف الوجه بمنشفة ناعمة بالتربيت وليس الفرك.

وانتبهي عزيزتي لضرورة أن تكون المنشفة نظيفة وخالية من البكتيريا، لذا يجب أن تكون المنشفة مخصصة للوجه فقط ولكِ وحدك لا يشاركك فيها أحد.

التونر:

بعد تجفيف الوجه جيدا بالمنشفة يمكنك مسح وجهك بقطنة مبللة بالتونر لضمان تنظيف الوجه بعمق وفعالية أكثر.

الجدير بالذكر أن التونر لا يسهم فقط في تنظيف المسام بل يحمي أيضا من الإصابة بحب الشباب؛ نظرا لأنه يعيد للبشرة توازن درجة الحموضة التي تحمي ضد تكاثر البكتيريا.

ومن الممكن أن تحصلي على المزيد من الفوائد للتونر في حال اختيارك تونر ناتافيس بماء الورد الطبيعي الذي يغذي البشرة ويجعلها نضرة ومشرقة.

اليكي ايضاً: تجربتي مع غسول فيتامين سي وما هو أفضل نوع استخدمته؟
 

بعد أن تعرفنا إلى الطريقة الصحيحة لغسل الوجه نود أن ننصحك بالاعتدال في عدد مرات غسل الوجه، بمعنى أن تغسلي وجهك صباحا ومساء فقط إذا كنتِ من صاحبات البشرة الجافة، أما صاحبات البشرة الدهنية فلا مانع أن يغسلوا وجههن ثلاث مرات يوميا.

اختمي خطوات غسل الوجه بترطيب بشرتك بالكريم المرطب المناسب لنوع بشرتك لتحصلي على فوائد المرطب كاملة عندما تضعينه على بشرة نظيفة.

Leave a comment

جميع التعليقات تراجع قبل نشرها