أفضل روتين لتوحيد لون البشرة من خبراء ناتافيس

من منا لا تحلم ببشرة صافية مشرقة موحدة اللون؟ في حقيقة الأمر تولد بعض النساء بجينات وراثية لبشرة مشرقة متوهجة دون عناء، أما أغلب النساء فتواجههن مشكلات عدم توحد لون البشرة

لا تقلقي عزيزتي لم يعد هذا الحلم مستحيلا بعد، فقط عليكِ اختيار منتجات مناسبة مع اتباع روتين صحيح للعناية ببشرتك.

نقدم لكِ في هذا المقال من ناتافيس الطرق الفعالة لتوحيد لون البشرة، فتابعي معنا…

تصبغات البشرة:

تسبب تصبغات البشرة عدم توحد لون الوجه؛ وللمزيد من التوضيح يجب أن نفهم أن لون البشرة يعتمد على كمية صبغة الميلانين التي تفرزها خلايا معينة في طبقات الجلد السطحية.

وبناء على ذلك نفهم أن في حال زيادة كمية صبغة الميلانين في أي جزء من جلد الوجه، سوف تظهر لنا بقعة داكنة اللون، أما لو قلت صبغة الميلانين في جزء معين فسوف تظهر بقعة بيضاء.

وعلى الرغم من كون هذه البقع غير مؤلمة، فإن تأثيرها على الحالة النفسية للنساء سلبيا للغاية ويشعرهن بالخجل والضيق.

إقرئي ايضاً: روتين البشرة ضد التصبغات

توحيد لون البشرة:

يحتاج توحيد لون البشرة إلى التخلص من الخلايا الممتلئة بكميات زائدة من الميلانين، والحصول على طبقة جديدة من خلايا الجلد المحتوية على كميات معتدلة من الميلانين، يمكن الحصول على هذه النتيجة باتباع هذه النصائح

  • تقشير البشرة:

يساعدك تقشير البشرة على التخلص من طبقة الخلايا السطحية الميتة المكتظة بالميلانين، ومن ثم تتاح الفرصة للخلايا النضرة الحديثة بالظهور على السطح.

تشير بعض الدراسات الطبية أن التقشير يفيد أيضا في علاج الخطوط الدقيقة، على أن تفعلي هذا بالطريقة الصحيحة ولا تفرطي في تقشير البشرة كثيرا.

لذا ينصح أطباء الجلدية بتقشير البشرة مرة واحدة أسبوعيا باستخدام مقشر لطيف لا يهيج البشرة ولا يزيل الطبقة السطحية بعنف.

  • استخدمي ناتافيس سيروم لتفتيح البشرة:

بعد أن تتخلصي من الطبقة السطحية للخلايا الميتة، يمكن للسيروم أن يخترق البشرة بسهولة وينظم إفراز صبغة الميلانين في الخلايا الجديدة.

ضعي نقطتين من ناتافيس سيروم لتفتيح البشرة على أماكن البقع الداكنة ودلكيه برفق، وسوف تعمل تركيبته المميزة المحتوية على مادة ألفا أربوتين على تنظيم معدل إفراز صبغة الميلانين في البشرة.

إضافة لاحتوائه على حمض الفيروليك الذي يحارب الشوارد الحرة؛ مما يضمن لكِ تجديد خلايا البشرة وحمايتها من علامات التقدم في العمر.

  • استخدمي مرطبا له عامل وقاية من الشمس:

تحتاج خلايا البشرة للترطيب الدائم للحفاظ على حيويتها وتقوية الجدار الخارجي للبشرة، ومن ثم مقاومة جفاف الجو والعوامل البيئية القاسية.

وفيما يخص أشعة الشمس فمن المعروف تحفيز أشعة الشمس لخلايا البشرة لتنتج كميات كبيرة من الميلانين، لذلك تعد خطوة حماية البشرة بكريم واقي الشمس ركنا رئيسا في توحيد لون البشرة.

ولتخفيف خطوات العناية بالبشرة وطبقات الكريم على الوجه، اختاري كريم الترطيب النهاري بعامل حماية من الشمس 30 درجة أو أكثر.

  • الاهتمام بالتغذية الصحية:

تنعكس حالة الجسم التغذوية على نضارة البشرة وإشراق الوجه؛ لذلك ننصحك بتناول الخضروات والفواكه الطازجة يوميا، لغناها بالفيتامينات اللازمة لحيوية خلايا البشرة، مثل: فيتامين سي في البرتقال والجوافة، وفيتامين أ في الجزر، ومركب فيتامين ب في الجرجير والبقدونس.

ولا تغفلي عن شرب 8 أكواب من الماء على الأقل يوميا للحفاظ على ترطيب الجسم داخليا.

ونصيحتنا الأخيرة في موضوع توحيد لون البشرة ألا تستعجلي في ظهور النتائج فالتعرض المستمر لأشعة الشمس لن يختفي في يوم واحد، ولكن يضمن لكِ الروتين المذكور توحيد لون البشرة بطريقة آمنة وفعالة تستمر نتائجها مدة طويلة.

 

Leave a comment

جميع التعليقات تراجع قبل نشرها